يا وزير الصحة كفى إهمالا بمرضى السرطان - يكتب محمد فراج العازمي

زاوية الكتاب

كتب محمد فراج العازمي 614 مشاهدات 0


وزارة الصحة والأخطاء الطبية والتقصير في المبتعثين للعلاج لمرضى السرطان؛ هل يجوز يا معالي وزير  الصحة ما يحدث في المكاتب الصحية بالخارج وهل يصلك الخبر عبر قنواتك الإعلامية ام تقصتر على ما يبعث لمكتبك صباح كل يوم وباختصار فقط وتجاهل الكثير من الشكاوى.

لدي حالة إنسانية ولا تقبل التأخير او المماطلة؛ هناك مريضة أرسلت للعلاج على نفقة وزارة الصحة حسب قرار لجنة الاطباء المعالجين للحالة فوز مستشفى مكي جمعة، وهي مريضة سرطان، ولا مشلكة في ذلك؛ ولكن  المصيبة عندما تم البدء في علاجها بعد شهر طلب طبيبها  المعالج عرضها على اخصائي عيون لشكه في شئ ما بإحدى العينين، وتم عرض الطلب على المكتب الصحي وبعد جدال معهم وبحجة انها مرسلة لعلاج سرطان في النخاع لم تتم الموافقة وتم رفضهم لذلك وبعد جدال نزلت لديهم الرحمة وتم حجز موعد لها عند طبيب عيون وبعد الانتظار واضاعة الوقت حيث ان المرض معروف بتفشيه وانتشاره بسرعة وفي اي مكان من الجسم - عسى الله يشفي كل مريض- الا انهم وبعدم اهتمام  لحالة المريض تم حجز موعد عند طبيب تجميل!! فما علاقة سرطان العين في طبيب التجميل؟!ونظرا للاستعجال لدى اهل المريضة تم عرضها على طبيب عيون على نفقتهم الخاصة؛ ووجد ان هناك ورم سرطاني بالعين ويجب ازالته باسرع وقت ممكن، وبعد مراجعة المكتب الصحي وابلاغه بما حصل لم يحركوا  ساكنا؛ وتم الاكتفاء بارسال طلب اضافة علاج ومر اسبوع ولم ياتي الرد بالمواقفة والامر في غاية الخطورة لتفحل المرض وسرعة انتشاره.

نتمنى من معاليكم النظر في الحالة انسانيا ومن باب خدمة المرضى وعدم اهمالهم حتى لا تضيع عليهم فرصة العلاج ويتم تأخيرهم في مباشرة العلاج.. ارجو متابعة الموضوع ومراجعة المكتب الصحي في لندن ومعرفة الحالة؛ ولدينا البيانات كاملة والتقارير الطبية.

اللهم احفظ الكويت وأميرها وشعبها من كل مكروه.

تعليقات

اكتب تعليقك

captcha