داهم القحطاني يدعو إلى " تونسة" الديمقراطية الكويتية

زاوية الكتاب

كتب داهم القحطاني 309 مشاهدات 0


القبس 

الاستجوابات التي قدمت وستقدم في حق بعض الوزراء لن تحل القضايا التي يعانيها المواطنون، فأساس المشكلة ليس أداء الوزراء بل طريقة تشكيل الحكومة، ومن دون تصدي النواب لهذه الطريقة فالأزمات ستتكرر، والاستجوابات ستتحول إلى مجرد حفلات زار. 

البرلمان عمل تشريعي ورقابي، وحين يتحول إلى مجرد ملهاة هنا ندرك أن العلة تكمن أيضا في النظام الانتخابي الذي يأتي بأناس معظمهم لا يصلحون للتشريع والرقابة، ونجدهم يتحكمون بالتشريع والرقابة. 

الكويتيون سئموا صراع المصالح، وهناك شعور يتعاظم بأن الوقت حان للمطالبة بإصلاحات جذرية حقيقية تنقذ الناس من هذه الورطة التي تسمى تجاوزا ديموقراطية. 

مشكلتنا أن العمل السياسي في الكويت تحول إلى كل شيء ما عدا أن يكون عملا سياسيا رصينا، وهنا بالضبط مكمن الداء. 

لماذا لا نقلد التجربة التونسية الأخيرة التي أتت بالأكاديمي الستيني قيس سعيد لكي يكون ممثلا للأمل التونسي في مستقبل أفضل؟. 

هل علينا أن نتحمل لسنوات أربع منظومة ديموقراطية هرمة ولم تعد صالحة للعمل؟! لماذا لا نبدأ بتونسة حياتنا الديموقراطية لننعم بحق اختيار الأصلح بدلا من نظام انتخابي يأتي بشرار الخلق ليشرعوا ويراقبوا ومعظمهم أساس البلاء؟! 

متى يحصل التغيير الحقيقي بعيداً عن الخنوع لسلطة رأس المال، وعن قيود القبيلة والطائفة فهذه الأطر التقليدية عبثت في نظامنا الديموقراطي وتكاد تتلفه.


تعليقات

اكتب تعليقك