#جريدة_الآن د. عبدالهادي الصالح: الكويتيون أقلية في بلدهم!!

زاوية الكتاب

كتب د. عبد الهادي الصالح 414 مشاهدات 0


الأنباء

لا يخلو فريج من مناطق الكويت إلا وتجد طرادا (قاربا) متوقفا ينافس مواقف السيارات، مما يدلل على ان شباب الكويت لهم شغف بالبحر، توارثا من الآباء والأجداد الذين غامروا في البحار غوصا وصيدا وتجارة، أليس من المعيب ان يعيش اهل الكويت أزمة تهدد احتياجاتهم الغذائية من السمك؟!

من الأسباب التي جعلت من الكويتيين أقلية في بلدهم هو اعتمادهم على غيرهم في المهن اليدوية، واليوم أطلت بخطرها عندما أصبح تناول السمك في موائدهم رهين إرادة الصيادين الوافدين.

أحد دروس الغزو الغاشم ان الشباب الكويتي لهم عزم الحديد في القيام بكل المهن اليدوية بما فيها كفالة الأمن الغذائي، ولا يزالون.

أزمة غلاء السمك المفتعلة حاليا تحتاج الى دعم مهنة الصيد بسخاء للحداقة سواء بوضع راتب أساسي، او تشجيعهم عبر الصندوق لدعم العمالة الوطنية لتأسيس مؤسسات تجارية تعمل في هذا الحقل.

بل ينبغي أن تتجه الأنظار كذلك الى كل الاحتياجات الحيوية الأخرى حتى لا نكون رهائن أطماع ونزوات الأصدقاء والأشقاء الذين يعيشون داخل البلاد وخارجها.

٭ نهنئ جريدتنا «الأنباء» بعيد الأضحى المبارك، وكل عام والعاملون فيها والقراء بخير.

٭ نسأل الله القبول للحجاج والزوار، وعودة سالمة مفلحة.

تعليقات

اكتب تعليقك