#جريدة_الآن إجراء 200 عملية جراحية في مستشفى جابر منذ يناير الماضي

محليات وبرلمان

353 مشاهدات 0


كشف رئيس جمعية الجراحين، رئيس قسم الجراحة في مستشفى جابر، د. سلمان الصباح عن إجراء 200 عملية جراحية في المستشفى منذ شهر يناير الماضي وحتى الآن في جميع تخصصات الجراحة.
وقال سلمان الصباح في تصريح للصحافيين على هامش غبقة جمعية الجراحين بحضور وكيل وزارة الصحة وزير الصحة د باسل الصباح ود. مصطفى رضا والسفير الأميركي في الكويت لورانس سيلفرمان ومدير عام شركة بدر سلطان واخوانه عماد الزبن وحشد كبير من الأطباء فى البلاد ، إن هدفنا أن تصبح مستشفى جابر أفضل المستشفيات بالمنطقة، لافتا إلى أن العمل جاري على قدم وساق في المستشفى وعلى مستوى عالمي.
وأضاف أنه تم تشغيل جميع التخصصات الجراحية في المستشفى سواء الجراحة العامة أو جراحة المناظير أو جراحة العظام أو جراحة المسالك البولية وغيرها. وحذر الصباح من تزايد نسب انتشار مرض السمنة في البلاد، لافتا إلى أن الكويت بصفة خاصة ودول الخليج بصفة عامة تعتبر من الدول المتقدمة في مجال جراحة السمنة مقارنة بدول العالم حيث أن نسبة انتشار السمنة في الكويت والخليج مرتفعة وهو مؤشر خطير.
وشدد على أهمية توعية المواطنين بمخاطر أمراض السمنة وآلية علاجها، لافتا إلى أن عدد عمليات السمنة في الكويت في ازدياد.
وكشف أن عدد العمليات الجراحية الخاصة بالسمنة والتي أجريت في المستشفيات الحكومية، بلغ 3 آلاف عملية جراحية خلال عامين. وأكد أن معدلات السمنة في الكويت، تبلغ وفقاً لإحصائيات منظمة الصحة العالمية 38%.
وشدد د. سلمان الصباح على أن وزارة الصحة تولي جراحة السمنة اهتماما خاصاً، سواء من حيث دعم البنية الأساسية بأقسام الجراحة والعمليات، أو التحديث المستمر للأجهزة والمعدات الطبية، مؤكدا أن الوزارة تعتمد أحدث بروتوكولات الرعاية الصحية، بهدف تطوير الرعاية الصحية وسلامة المرضي في هذا التخصص المهم. وأوضح أن دراسة أجرتها مجلة علمية عالمية أثبتت أن دولة الكويت من أعلى الدول التي تقوم بإجراء عمليات جراحة السمنة مقارنة بعدد سكانها، مشيرا إلى أن هذه الاحصائيات تثبت أن الإقبال على إجراء عمليات جراحة السمنة هو دليل الأمان والثقة في هذه العمليات في الكويت.
وأكد اهتمام جمعية الجراحين الكويتية بتدريب الجراحين وابتعاثهم لدورات تدريبية عالمية، إلى جانب اهتمامها بالطاقم التمريضي وتنظيم دورات تدريبية لصقل مهاراته، مشيرا إلى اهتمام الجمعية بإشراك المجتمع في العمل الصحي التطوعي خلال الفترة المقبلة، من خلال إقامة وتنظيم دورات تدريبية للمجتمع عن الخدمات الصحية.

تعليقات

اكتب تعليقك