‫الأردن: لا اصابات بـ ⁧‫#كورونا‬⁩ حتى الآن.. و38 شخصاً في الحجر الصحي بعد عودتهم من الصين‬

عربي و دولي

الآن - وكالات 348 مشاهدات 0


أكدت وزارة الصحة الأردنية أن لا إصابات تحمل فيروس «كورونا» على أراضي المملكة، مشددةً على خلو البلاد من الفيروس، فيما تمسكت الوزارة بتطبيق البروتوكولات الطبية على أي حالة تصل إلى الأردن من مناطق انتشار الفيروس.
وقال الدكتور محمود زريقات مدير «مستشفى البشير الحكومي» في تصريحات خاصة لـ«الشرق الأوسط» إن مستشفى الوبائيات داخل «مستشفى البشير الحكومي» يدخل أي مواطن يصل عبر المنافذ الحدودية قادماً من الصين، إلى قسم الحجر الصحي لمدة 14 يوماً حتى يتم التأكد من عدم حمله للمرض.
وبيّن الزريقات في تصريحاته أنه من أصل 149 حالة تم إدخالها للحجر الصحي في «مستشفى البشير» للاشتباه بحملها الفيروس، بقي فقط 38 حالة، كان آخرها إدخال مواطن أردني قدم من الصين أمس (الخميس)، مشيراً إلى أن قسم الحجر الصحي يستقبل كل حالة على حدة، وأن الأرقام تتغير مع خروج الحالات التي يتم التأكد من عدم حملها للمرض.
وأكد زريقات أن المملكة تُدخل إلى قسم الحجر الصحي أي حالة قادمة من الأراضي الصينية، في حين أن تعليمات وزارة الداخلية ألزمت أي جنسية أجنبية كانت تقيم في الصين بعدم دخول المملكة إلا بعد مرور 15 يوماً على مغادرتها الأراضي الصينية.
وكانت طائرة أردنية قد أجلت نحو 55 طالباً أردنياً و7 فلسطينيين وعدد من الجنسيات العربية، بعد أن انتشر فيروس «كورونا» في مدينة ووهان الصينية التي سجّلت أولى حالات تفشي المرض الذي استدعى استنفاراً أممياً للتعامل مع تزايد حالات الإصابة.
وتتشدد السلطات الأردنية في تطبيق إجراءات الحجز التحفظي في مستشفى الوبائيات قسم العزل واستقبال الحالات المشتبه بها من قِبل كوادر طبية مجهزة، في وقت نفّذت السلطات الأردنية في وقت سابق حجراً صحياً على عدد من الأشخاص يحملون الجنسية الصينية يُشتبه بحملهم فيروس «كورونا»، ويعملون بأحد المشاريع في جنوب البلاد، متخذة إجراءات كاملة لعزلهم وإخضاعهم للفحوص المخبرية اللازمة في القسم المتخصص من مستشفى البشير.

المصدر: الشرق الأوسط

تعليقات

اكتب تعليقك