ناجي الزيد: الغالبية في الكويت يدّعون الشرف والأمانة والصدق والكل يشكو من الفساد ويدعي البطولة في محاربته

زاوية الكتاب

كتب ناجي سعود الزيد 691 مشاهدات 0


الداعرة تحاول المستحيل أن تخفي دعارتها بلبس ثوب العفة...

وكذلك يفعل الكذاب والمدلس، كما أن الحرامي لا يمكن أن يسمح لأحد بأن يتهمه بالسرقة، لأنه، أي الحرامي، ما لم يصطادوه متلبساً بالجريمة فإنه يبقى الشريف العفيف والحارس الأمين على ممتلكات الدولة والمجتمع!

هكذا هو حال الدنيا، وهكذا هي الحالة في الكويت، فالغالبية يدّعون الشرف والأمانة والصدق، والكل يشكو من الفساد، ويدعي البطولة في محاربته...

بعد هذه المقدمة أود أن ألخص ما حدث يوم الثلاثاء الماضي من استجوابات تمثل قمة الاستهتار بعقول المواطنين!

ما حدث هو دعارة سياسية مكشوفة، وما حدث هو عهر سياسي على المكشوف والبين... ومع ذلك دق الإعلام سيمفونيته المعتادة بالإشادة بديمقراطية الكويت... أي ديمقراطية وأي بطيخ؟!! سمّوها ما تريدون، أما أنا فإنني لا أستطيع أن أصفها إلا بالدعارة السياسية!!!

تعليقات

اكتب تعليقك