#جريدة_الآن إلغاء نهائي كأس فلسطين لكرة القدم بعد رفض إسرائيل سفر فريق من غزة للضفة

رياضة

209 مشاهدات 0


أُلغيت المباراة النهائية لكأس فلسطين لكرة القدم اليوم الأربعاء بعد رفض إسرائيل إصدار تصاريح سفر للاعبي فريق من غزة من أجل خوض المواجهة ضد فريق بالضفة الغربية المحتلة.

فقد رفضت إسرائيل السماح للاعبين من نادي خدمات رفح في قطاع غزة بالسفر لملاقاة مخيم بلاطة في نابلس وسط الضفة الغربية.

ولم يقدم المسؤولون الإسرائيليون تفسيرا علنيا لأسباب ذلك. ونقلت بعض التقارير الإعلامية عن مصادر أمنية إسرائيلية قولها إنه يُعتقد أن أعضاء في الفريق لهم صلة بالإرهاب.

وقال نادي خدمات رفح إن 12 شخصا فقط، بينهم خمسة لاعبين، من أعضاء الفريق، البالغ عددهم 35، حصلوا على تصاريح إسرائيلية.

وأضاف النادي أن نهائي كأس فلسطين، المُعترف به من الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا)، في مدينة نابلس بالضفة الغربية تم تأجيله بالفعل من يوليو تموز بعدما رفضت إسرائيل منح تصاريح لعدد 31 من أصل 35 لاعبا في الفريق.

وكان الفريق الفائز في مباراة اليوم ، بين بطلي الكأس في غزة والضفة الغربية، سيمثل الفلسطينيين في دوري أبطال آسيا، وهي بطولة مؤهلة لكأس العالم للأندية.

وقال أحمد أبو ظهير، حارس مرمى خدمات رفح، الذي رُفض طلبه للحصول على تصريح سفر للضفة، “عندنا خبر بالنسبة للنادي واللاعبين بشكل صادم انه إحنا فوجئنا لأنه كان هذه البطولة منتظمة، وفوجئنا يعني كانت ردة فعل غريبة عندنا، إنه اللاعبين، إنه يعني كيف كنا بفترة إعداد قوية خلال شهر رمضان وموسم طويل وكان يعني أدى إلى هبوط المعنويات عند الفريق”.

وأيدت محكمة إسرائيلية يوم الاثنين قرار مكتب تنسيق الحكومة في المناطق الفلسطينية برفض منح تصاريح للاعبي فريق غزة.

وقال المكتب في رسالة بالبريد الإلكتروني :”كل طلب يتلقاه المكتب للحصول على تصريح يتم تقييمه بشكل منفرد وشامل وفقا للمعايير المنشورة على الموقع الإلكتروني للمكتب ويخضع للفحص الأمني” دون تقديم تفاصيل إضافية.

وأحال المكتب الأسئلة الأخرى إلى جهاز الأمن الداخلي (شين بيت) الذي لم يرد على طلب للتعليق.

ومن جانبه، اتهم جبريل الرجوب، رئيس الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم، إسرائيل بمحاولة شل الرياضة الفلسطينية وقال: “الاحتلال مستمر في تنكره للقرارات الدولية وللقوانين والمواثيق اللي بتشتغل عليها الفيفا (الاتحاد الدولي لكرة القدم) في شل حركة اللاعبين الفلسطينيين، وحتى شل حركة المنظومة الرياضية بمجملها”.

تعليقات

اكتب تعليقك