#جريدة_الآن الإدارة الأمريكية تكشف عن ملامح " صفقة القرن" : هي أكبر الجهود الدولية الطموحة من أجل الشعب الفلسطيني حتى الآن

عربي و دولي

الأردن أعلن مشاركته في ورشة البحرين

الآن 561 مشاهدات 0


كشفت الادارة الامريكية اليوم السبت عن الجانب الاقتصادي لمبادرتها للشرق الأوسط والذي يتضمن تخصيص مبلغ 50 مليار دولار لتمويل استثمارات في الأراضي الفلسطينية.
وقال البيت الأبيض في إعلان على موقعه الالكتروني إن المبادرة المسماه "السلام من أجل الرخاء" قادرة على تغيير الضفة الغربية وغزة جذريا وفتح صفحة جديدة في التاريخ الفلسطيني ليس من خلال المحن والخسارة بل بالحرية والكرامة".

وستتضمن الخطة استثمارات بمقدار 50 مليار دولار أمريكي على مدى 10 سنوات.

كما تتضمن استثمارات من القطاع الخاص في مجالات ريادة الاعمال والمشروعات الصغيرة والسياحة والزراعة والإسكان والتصنيع والموارد الطبيعية.

وقال البيت الأبيض إن الخطة "هي أكبر الجهود الدولية الطموحة من أجل الشعب الفلسطيني حتى الآن".

وأضاف أن الاستثمارات تستهدف في المرحلة الأولى إزالة العراقيل امام النمو وعمل المشروعات الأساسية التي تخلق زخما ووظائف وزيادة اجمالي النتاج المحلي.
وستعرض الإدارة الامريكية هذه الخطة في ورشة تستضيفها البحرين يومي 25-26 من يوينو الجاري.

وقال البيت الأبيض إن "تلك الورشة فرصة حيوية للقاء قادة الحكومات والمجتمع المدني وقادة الأعمال لتبادل الأفكار ومناقشة الاستراتيجيات وحشد الدعم للاستثمارات والمبادرات الاقتصادية المحتملة التي يمكن تحقيقها من خلال اتفاق للسلام".

من جهة أخرى أعلنت الحكومة الاردنية اليوم السبت أنها ستشارك في ورشة البحرين التي دعت اليها الولايات المتحدة الامريكية ضمن خطة سلام لحل الصراع الفلسطيني - الإسرائيلي.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الأردنية سفيان القضاة في تصريح صحفي ان الاردن قرر أن يشارك في ورشة العمل الاقتصادية التي دعت اليها الولايات المتحدة الامريكية ومملكة البحرين في المنامة يومي 25 و26 من الشهر الحالي".

وأضاف القضاة ان المشاركة الأردنية ستكون على مستوى أمين عام بوزارة المالية "للاستماع لما سيطرح والتعامل معه وفق مبادئه الثابتة ان القضية الفلسطينية هي القضية المركزية الأولى.

وجدد التأكيد على موقف الأردن بان لا بديل لحل الدولتين الذي يضمن جميع الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني وفي مقدمها حقه في الحرية والدولة على ترابه الوطني وفق قرارات الشرعية الدولية ومبادرة السلام العربية.

وشدد على موقف الاردن الراسخ الواضح ان "لا طرح اقتصاديا يمكن ان يكون بديلا لحل سياسي ينهي الاحتلال ويلبي جميع الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني الشقيق".

وفق البيان "سيتعامل الاردن مع اي طرح اقتصادي او سياسي وفق مواقفه الراسخة فيقبل ما ينسجم معها ويرفض اي طرح لا ينسجم مع ثوابته وسيستمر في العمل والتواصل مع المجتمع الدولي وتكريس كل علاقاته وامكاناته لحشد الدعم لمواقفه ولدعم الحق الفلسطيني".

وقال القضاة ان حل الدولتين الذي يضمن قيام الدولة الفلسطينية المستقلة على خطوط الرابع من يونيو عام 1967 وعاصمتها القدس الشرقية هو السبيل الوحيد لحل الصراع وتحقيق الامن والاستقرار والسلام الشامل في المنطقة

تعليقات

اكتب تعليقك