نزار العدساني يوتر علاقات الكويت بالمملكة العربية السعودية

الاقتصاد الآن

مؤسسة البترول أصدرت بياناً توضيحياً لتصريحات رئيسها التنفيذي

الآن 1038 مشاهدات 0



تسبب الرئيس التنفيذي لمؤسسة البترول الكويتية نزار العدساني بأزمة سياسية للكويت بعد تدخله في شأن سياسي لا يعنيه حين وصف زيارة ولي العهد السعودي للكويت بغير الجيدة خلال خلال ملتقى  أقامته جمعية التنمية النفطية ليقحم الكويت بخلافات لا تعنيها حيث أُستغل تصريحه للإساءة للسعودية وهو ما يخالف نصائح سمو الأمير المتكررة بعدم الإساءة لدول الخليج.

وكانت قناة الجزيرة قد نقلت تصريحات العدساني لتبين أن ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان يوتر الأوضاع في المنطقة , وساعد العدساني في هذه الدعاية السلبية ضد السعودية وهي دولة طالما شدد سمو الأمير على أن الكويت لا تقبل بأي إساءة لها.  

مؤسسة البترول الكويتية بدورها اصدرت بياناً توضيحياً حاولت فيه التخفيف من الآثار السلبية لتصريحات رئيسها التنفيذي قالت فيه " رداً على الفيديو المتداول اليوم حول كلمة الرئيس التنفيذي لمؤسسة البترول الكويتية , خلال الملتقى السنوي لجمعية التنمية النفطية, فإننا نود أن ننوه أولا بأن هذا الحوار هو لقاء خاص بمتقاعدي القطاع النفطي وكان يتناول المواضيع المتعلقة بعمليات القطاع, وكان جزء من اللقاء شرح لآخر التطورات حول إستئناف الإنتاج في منطقة العمليات المشتركة "الوفرة والخفجي", وهذا الفيديو  المتداول يمثل جزء مبتور من الحوار ولا يغطي ما تم تداوله بالكامل كما أنه لا يمثل الرأى الرسمي لدولة الكويت, حيث أن بداية الحوار كانت تتحدث عن أن المنطقة في الوقت الراهن تمر بظروف صعبة وأن الأحوال السياسية غير مستقرة.

إن زيارة ولى العهد السعودي صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان هى زيارة بين الأشقاء تعمل على ترسيخ الأمن والأمان لشعوب المنطقة ومحاربة الإرهاب وتعزز من الوحدة السياسية بين البلدين, ونحن في مؤسسة البترول الكويتية نثمن زيارة صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بالأخص في وقت تتعرض فيه المنطقة لضغوطات إقتصادية وسياسية وأمنية جمة, وعلى قناعة تامة بأن علاقتنا التاريخية والأخوية والعلاقة المتميزة التي تربط قادتنا قادرة على إحتواء أى خلاف في وجهات النظر مهما كان.

تعليقات

اكتب تعليقك

captcha