محكمة إسرائيلية تنظر اعتراض طالبة أمريكية على منعها من الدخول

عربي و دولي

المحكمة ستبت في موعد لم تحدده في الالتماس الذي قدمته لارا القاسم

316 مشاهدات 0


بحثت محكمة إسرائيلية، اليوم الخميس، التماسا تقدمت به الطالبة الأمريكية من أصل فلسطيني لارا القاسم ضد قرار الحكومة الإسرائيلية منعها من الدخول للالتحاق بإحدى الجامعات رغم حصولها على تأشيرة.

ولكن المحكمة المركزية في تل أبيب (وسط) قالت إنها ستصدر قرارها بشأن الالتماس في موعد لاحق لم تحدده.

وظهرت القاسم (22 عاما)، في المحكمة، لكن حتى صدور قرار القاضي ستبقى في قسم الاحتجاز بمطار بن غوريون الدولي، قرب تل أبيب.

ووصلت القاسم في 2 أكتوبر/ تشرين الأول الجاري إلى مطار "بن غوريون"، لكن السلطات منعتها من الدخول والالتحاق بالجامعة العبرية في القدس بعد اتهامها بدعم نشاط حركة مناهضة لإسرائيل.

وتدعو حركة المقاطعة وسحب الاستثمارات من إسرائيل BDS)، إلى مقاطعة إسرائيل أكاديميا وسحب الاستثمارات منها، لحين إنهاء احتلالها للأراضي الفلسطينية عام 1967.

واشترط وزير الأمن الداخلي الإسرائيلي جلعاد أردان، في تغريدة على حسابه بـ "تويتر"، الثلاثاء، السماح للطالبة الأمريكية بالدخول فقط في حال قدمت بيانا واضحا وصريحا بأنها أخطأت في الماضي، وتعتقد اليوم أن دعم مقاطعة إسرائيل، كان خطأ وأمرا غير شرعي".

وقال يوتام بن هليل، محامي القاسم للمحكمة اليوم، إن "قاسم جاءت للدراسة بالجامعة وتم قبولها ودفعت الرسوم وتم إصدار تأشيرة دخول لها. إلغاء التأشيرة يتطلب دلائل قوية وهي غير متوفرة في هذه الحالة".


تعليقات

اكتب تعليقك

captcha