قوات الاحتلال الإسرائيلي تبدأ بازالة "الخان الأحمر " وسط مقاومة أهلها

عربي و دولي

272 مشاهدات 0


باشرت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الجمعة، بهدم قرية الخان الأحمر الفلسطينية شرق القدس، بمشاركة جرافات وقوات عسكرية كبيرة، وسط مقاومة سلمية شرسة من قبل أهلها، في محاولة لوقف إزالتها.

ونقلت وسائل إعلام فلسطينية أن قوات الاحتلال الإسرائيلي قمعت سكان القرية والمتضامين الأجانب خلال محاولتهم منع الجرافات من الهدم، إضافة إلى اعتقالها عدد منهم.

وأغلق جيش الاحتلال جميع الطرق المؤدية للقرية منذ فجر اليوم، بالمكعبات الإسمنتية والسواتر الرملية، في محاولة منه لمنع وصول المتضامين للقرية.

من جانبها؛ دعت لجان المقاومة الشعبية وهيئة مقاومة الجدار، وهي مؤسسة رسمية فلسطينية، إلى تكثيف الحراك الشعبي والحضور الدائم بخيمة الاعتصام للتصدي لقرار الهدم في قرية الخان الأحمر.

وكانت المحكمة العليا الإسرائيلية رفضت الأربعاء الماضي التماسا تقدم به أهالي قرية الخان الأحمر لإلغاء قرارها الذي كان صدر في مايو الماضي بهدم القرية التي يعيش فيها نحو مئتي فلسطيني وتوجد فيها مدرسة تقدم خدمات التعليم لـ 170 طالباً من أماكن عدة بالمنطقة.

ويقع خان الأحمر شرق القدس المحتلة على الطريق الرئيسي بين مدينة القدس وأريحا، وتهدف "إسرائيل" من تهجير سكانها إلى تنفيذ مخطط استيطاني كبير معروف باسم E1، لربط مستوطنة معاليه أدوميم بمدينة القدس المحتلة، وتوسيع حدود المدينة على حساب الفلسطينيين.

وكان الاتحاد الأوروبي وعدد من المنظمات الحقوقية الدولية دعت الحكومة الإسرائيلية إلى إعادة النظر في قرار هدم قرية الخان الأحمر، مؤكدين أن عوقاب تدمير القرية واستبدالها بمستوطنات بها سيؤدي إلى تشريد السكان والأطفال خاصة، وتهديد الحل السلمي والسياسي 

تعليقات

اكتب تعليقك

captcha