الخارجية السعودية تشكل غرفتي عمليات لمتابعة مواطنينها في كندا

خليجي

207 مشاهدات 0

شكلت وزارة الخارجية السعودية غرفتي عمليات إحداها رئيسية في مقر وزارة الخارجية في الرياض، وأخرى بسفارة المملكة العربية السعودية لدى كندا لمتابعة شؤون المواطنين السعوديين المقيمين من الطلاب ومن يتلقون العلاج في المستشفيات الكندية، لتقديم العون والمساعدة لهم على مدار الساعة، ومتابعة المستجدات، وذلك بعد الإجراءات المتخذة تجاه كندا.

 وكانت المملكة أعلنت رفضها المطلق والقاطع لموقف الحكومة الكندية، بعد إعلان الأخيرة وطلبها "الإفراج الفوري" عمن وصفتهم بنشطاء المجتمع المدني الذين تم إيقافهم في السعودية.

وأكدت الرياض حرصها على عدم التدخل في الشؤون الداخلية للدول بما فيها كندا، ورفضها تدخل الدول الأخرى في شؤونها الداخلية وعلاقاتها بأبنائها المواطنين.

وأوضحت في بيان صادر عن الخارجية السعودية، أن "أي محاولة أخرى في هذا الجانب من كندا تعني أنه مسموح لنا بالتدخل في الشؤون الداخلية الكندية".

واتخذت السعودية 4 إجراءت فورية في البيان الصادر، وهي استدعاء السفير السعودي في كندا للتشاور، واعتبار السفير الكندي في السعودية شخصا غير مرغوب فيه، والإعلان عن تجميد كافة التعاملات التجارية والاستثمارية الجديدة بين المملكة وكندا، واحتفاظها بحقها في اتخاذ إجراءات أخرى.

تعليقات

اكتب تعليقك

captcha